التطبيقات التعليمية ..التعليم في متناول الجميع

كتبها · 15 September, 2015

“إن التعليم والمعرفة والمعلومات والاتصالات هي بؤرة تقدم البشرية ورفاهيتها….وينبغي تعزيز استعمال تكنولوجيـا المعلومـات والاتصالات في جميع مراحل التعليم والتدريب وتنمية الموارد.”(القمة العالمية لمجتمع المعلومات – جنيف)

laappلقد أضحت التطبيقات التعليمية والأكاديمية الذكية في متناول يد العديد من الطلبة ؛ وراحت الكثير من المؤسسات التعليمية  تُصمّم وتُطوّر تطبيقات مُلهمة ، تربطُ الطالب بأساتذته وبمجموعة زملاءه وبمؤسسته التعليمية وأكثر من ذلك ؛ حتى أصبح كتابه وواجباته بل ودرجاته وتصحيحات امتحاناته أقرب إليه من كفّ يده ! كان سيُقال أن ذلك ضربٌ من خيال خصبٍ فيما مضى !

إن مثل هذه التطبيقات شاهدة على عصرنة التعليم ، وجعلُه متناغماً مع واقع الأجيال ، ومواكباً للتطور التكنولوجي ، ولقد شهدَ التعليم عدة مراحل تطويرية أو ما أسميها عصوراً تكنولوجية ، فانطلاقاً من التعليم الإلكتروني إلى رقمنة الكتب الدراسية إلى عهد البوابات الإلكترونية التعليمية الأكثر مرونة وليس انتهاءً بالتطبيقات التعليمية الذكية  .

التطبيقات الذكية :

ما من طالب أو استاذ أو ولي أمر إلا ويمتلك هاتفاً ذكيّاً ! على الأقل على مستوى ما نعرفه ؛ لذا جاء التركيز على التطبيقات الذكية  لتميزّها خلاف ما ذكر بأنها سهلة الاستخدام ، متعددة المهام ، متوفرة على الدوام ، وقريبة من الطالب وولي الأمر على حد سواء ،  تساهم في العملية التعليمية بشكل فعّال ، تُوجدُ بتصاميم وأدوات مُريحة جاذبة ، وتُوفّر كل المتطلبات ولكأنّك في صف المدرسة أو الجامعة .

نحن الآن نعيش بداية عام دراسي جديد .. فما الجديد !؟

تطبيق جامعة قطر للهواتف الذكية:

أطلقت جامعة قطر مطلع الأسبوع الماضي تطبيقها للهواتف الذكية  (QU Mobile)  وتقول الجامعة  أن ذلك سيُعزّز تجربة أعضاء مجتمع جامعة قطر والزوار المتفاعلين مع مختلف الخدمات والموارد في الجامعة.

وحين ألقينا نظرة سريعة على هذا التطبيق الجديد وجدنا أنه قد حوى العديد من الميزات المفيدة كخدمات “البانر” التي تُمكّن الطلبة من عرض مقرراتهم المسجلة و الانذارات إضافة إلى الرسوم المستحقة عليهم وعرض درجاتهم النهائية.

كما يتيح لهم التطبيق الولوج إلى خدمات “البلاك بورد” ويُمكنّهم من مشاهدة الإعلانات ومحتويات المقررات .

إضافة إلى إمكانية رؤية  ومعرفة الخرائط، ودليل الجامعة، و الأخبار، والفعاليات و قوائم المطاعم، و المشاريع المستقبلية، وخدمات الطوارئ ووسائل التواصل الاجتماعي.

.لا شك أن هذا التطبيق سيكون تجربة رائعة لطلاب جامعة قطر كما أعلنت الجامعة في بريد إلكتروني مُقتضب أنه سيكون هناك مرحلة تطوير ثانية للتطبيق إلاّ أنها لم تُشِر إلى مواضيع التطوير أو تاريخه .

يتوفر التطبيق على جوجل بلاي وآبل آب ستور

مشروع  التعليم الإلكتروني للمجلس الأعلى للتعليم في قطر …تطبيق أبناؤنا ومشاريع أخرى

برنامج التعليم الإلكتروني مبادرة يقوم عليها المجلس الأعلى للتعليم يهدفُ من خلالها إلى تطوير العملية التعليمية وتقديم خدمات إلكترونية قائمة على التكنولوجيا الرقمية المتكاملة ، ​يقدم هذا البرنامج  العديد من الخدمات التكنولوجية السهلة كالجداول والتسجيل والدرجات والتواصل وذلك لجميع أطراف العملية التعليمية ( المعلم والطالب وولي الأمر).

كما تحتوي البوابة على مشاريع أخرى قيمة كالمكتبة الإلكترونية والمحتوى الإلكتروني.

تطبيق أبناؤنا :

تطبيق أطلقه المجلس الأعلى للتعليم في قطر لدعم الآباء وجعلهم في متابعة مستمرة بأهم التفاصيل وادقها من خلال تطبيق واحد يتابعون فيه درجات أبنائهم وتسجيل الحضور والغياب وضبط السلوكيات والتواصل مع المعلمين والمرشدين ، وبذلك يكون ولي الأمر على دراية تامة بدراسة أبناءه وتحصيلهم العلمي ، يتوفر التطبيق على جوجل بلاي وآبل آب ستور 

Post By حزام الحميد (8 Posts)

Connect

تعليقك