الوصول للجميع وسد الفجوة الرقمية في قطر

كتبها · 20 April, 2014

LSW

هل تعيش بعيدًا عن وطنك؟ كيف تتواصل إذن مع أحبائك الذين يفرق بينك وبينهم بُعد المسافة؟ هل من خلال الهاتف الذكي أم من خلال الحاسوب المحمول أو المكتبي؟ في حقيقة الأمر، لا يمتلك الجميع القدرة على استخدام الحاسوب أو إمكانية استعمال الإنترنت فائق السرعة، لكن هذا الوضع على وشك أن يتغير في ضوء الخطط الجديدة التي طرحتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

يعيش في قطر ما يقرب من نصف مليون عامل أجنبي لا يجيدون استخدام الإنترنت، وقد لا يملكون الوسائل اللازمة للدخول إليه. حيث تشير دراسة استطلاعية شاملة إلى أن فئة العمال الأجانب ذوي المهارات المنخفضة تأتي ضمن الفئات المجتمعية التي تحظى بنفاذ محدود إلى الإنترنت. ويرجع ذلك في المقام الأول إلى ارتفاع كلفة التجهيزات اللازمة للنفاذ إلى الإنترنت، ومع ذلك تشير الدراسة إلى أن 84% من الذين شملتهم الدراسة الاستطلاعية أبدوا اهتمامهم بالمشاركة في برامج التدريب على استخدام الحاسوب والإنترنت.

وفي إطار الخطط التي تنفذها الوزارة بهدف تعزيز إمكانية استخدام العمال ذوي المهارات المنخفضة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، قامت الوزارة بطرح عدة مشاريع شملت تقديم برامج تدريبية وتوفير غرف تحتوي على حواسيب تتضمن محتوى ذي صلة بمجتمعاتهم بالقرب من أماكن إقامتهم.

وبالعمل عن كثب مع أرباب العمل، تمكنت الوزارة من إعداد وتجهيز غرف لاستخدام الحاسوب، مع توفير إمكانية دخول العاملين إلى الإنترنت. وقد قدمت مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية (راف) تلك الحواسيب على سبيل المنحة، وهي مؤسسة خيرية تدعم إعادة تدوير الأجهزة التقنية المتبرع بها. وتم تسهيل التدريبات على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في جميع المواقع من خلال شركة مايكروسوفت، وقام مدربون من “مدرسة قطر التقنية المستقلة” بتدريب العمال على منهج مايكروسوفت للثقافة الرقمية.

والآن يمكن للعاملين الدخول إلى هذه الغرف في أوقات الفراغ لاكتساب مهارات جديدة والتواصل مع الأصدقاء وأفراد العائلة الذين يعيشون بعيدًا عنهم. وبالإضافة إلى ذلك، تم تجهيز الحواسيب ببرامج تدريبية ذات صلة بمجال عملهم بهدف تمكينهم من متابعة سيرتهم المهنية.

يظهر هذا الفيديو جميع المراحل التي مرت بها هذه الغرف لتتحول إلى مكان يتيح للعمال إمكانية الارتقاء بأنفسهم والتقدم في مسيرتهم المهنية والتواصل مع أحبائهم. ويمكنكم مشاهدة الفيديو كاملًا على قناة الوزارة بموقع يوتيوب أو على صفحة الفيس بوك.

المصدر: Access For All – Bridging Qatar’s Digital Divide

Post By Mohammad Ibrahim El Sayed (13 Posts)

Connect

تعليقك