كيف تزيد من شعبيتك على موقع “تويتر”؟

كتبها · 8 April, 2012

200 مليون تغريدة كل يوم. هذا هو إجمالي ما يتم نشره لحظة بلحظة على واحد من أشهر المواقع الاجتماعية في العالم: تويتر! لقد أصبح التغريد وسيلة أساسية ليس فقط للتعبير عن الآراء بل للتسويق أيضاً. يخطىء من يعتقد أن التسويق هو فقط للشركات والمؤسسات والمنتجات – أنت أيضاً يمكنك أن تسوّق نفسك في تويتر إذا قمت باتباع أسس “إتيكيت تويتر” أو آدابه العامة والتي لا تتعلق بأخلاقيات التغريد بقدر ما تتعلق بكيفية اجتذاب الآخرين ليثقوا بك وكيفية زيادة شعبيتك في هذا العالم. ليست الشعبية بعدد المُتابِعين وحسب، بل بنوعيّة تصرفاتك مع مَن يتابعك..سواء كانوا عشرة أو عشرة آلاف!

إليكم عشر قواعد لزيادة شعبيتكم على تويتر (مستلهمة من موقع بي آر دايلي):

 1. قُل كلمة “شكراً”!

قالها محمد الرطيان ذات مرة في كتابه الرائع “وصايا”: لو أن كل من قال أو فعل جميلا ً وجد من يقول له “شكراً” لاتسعت مساحات الجمال في هذا العالم . قل: شكراً ولا تنتظر: عفواً! بالفعل، هذه هي النصيحة الأولى: قل كلمة شكراً فبرغم بساطتها، إلا أن لها فاعليتها. إذا قام أحد ما بإعادة تغريدك أو الإشارة إليك، اشكره فهذا يعمق من تواصلكما معاً ويضفي عليه بعض المودة. لا تتردد في تفضيل تغريدات الآخرين أيضاً – بما فيها تلك التي تمدحك – فهو نوع من العرفان بالجميل. 

 2. لا تُغرَّد بكثافة مفرطة

المغردين الذين يغردون بكثافة مفرطة هم الأكثر عرضة لإلغاء المتابعة من قبل الآخرين. قبل التغريد، اسأل نفسك سؤالاً بسيطاً: إذا كنت أنا أحد مُتابعي هذا الشخص، وقرأت هذه التغريدات، هل سألغي متابعته؟ هل يوجد فيها ما يشدني ويجذب اهتمامي؟ عندها، ستتمكن من اتخاذ القرار الصائب.

3. استخدم الوسوم في موضعها الصحيح!

الوسوم إذا لم تستخدمها إطلاقاً، ستصبح تغريداتك أقل قيمة لأنها غير مُصنفة ضمن السياق العام للموضوع الذي تطرحه. وإذا أفرطت في استخدام الوسوم – خاصةً تلك غير المتعلقة بالموضوع الذي تغرد عنه – أصبحت وسيلة لإزعاج الآخرين. تأكد من حسن اختيارك للوسم الفعال. إذا كان هناك وسم تم الاتفاق عليه، استخدمه لتظهر تغريداتك في منبر النقاش التغريدي! لا تستخدم الوسوم غير المتعلقة بالموضوع ولا تنسى أن الوسوم هي أداة رائعة لزيادة شعبية محتواك.

 4. انتبه لتغريداتك!

لا يخفى على أحد أن تويتر أداة هامة لبناء السمعة وأيضاً لتدميرهاّ كم من شخصيات معروفة أو أناس عاديين خسروا الكثير من احترام الآخرين بسبب عدم التفكير المسبق قبل التغريد. كن على دراية بمسئوليتك عما تغرد، فلا تهاجم أحدهم بلهجة مخلة بالآداب أو بألفاظ تنتقص من احترام الآخرين لك أكثر مما تنتقص من احترامك للشخص الذي تهاجمه! فكر قبل أن تنشر..قالها خبراء السلامة على الإنترنت وتنطبق على تويتر تماماً!

5. لا تأخذ الأمور بحمحل شخصي بحت!

الهجوم على موضوع ما أنت شغوف به لا يعني هجوم على شخصك! لا تأخذ الهجوم أو الاحتلاف في الرأي على محمل شخصي إلا إذا انتقص من شخصك وليس من الموضوع المطروح. قالها محمد الرطيان أيضاً: الاختلاف في الرأي..ثراء، أما الخلاف فهو فقر! افهم جيداً الفارق بين الخلاف والاختلاف وطبّقه على تغريداتك.

6. اكتب بمهنيّة!

المصداقية ضرورية جداً – لا تلتفت للشائعات وتغرد عنها في صفحتك الشخصية. تروّى قبل التغريد وحاول التحقق من صحة الخبر قبل أن تنشرها لمتابعيك. مصداقيتك أساس شعبيتك.

7. كن على دراية بجمهورك!

قد تغرد يفاعلية لمن تظل تغريداتك في واد وجمهور متابعيك في واد آخر. لابد لك – بين الحين والآخر – من تلّمس ردود أفعال جمهورك حول ما تكتبه. الفرق كبير بين التكبر والمكابرة، فلا تتكبر على جمهورك لانهم سر نجاحك!

8. لا تتأخر!

من أهم مزايا تويتر: الآنية! فكل ما يُكتب هناك يتم كل ثانية. حاول ألا تتأخر في الاستجابة لتساؤلات أو تعليقات جمهورك، واعمل على أن تكون صورتهم الذهنية عنك أنك سريع الاستجابة وهذا من شأنه أن يحفزهم على التفاعل معك أكثر!

9. فرَّق بين الخاص والعام

لابد لك أن تعرف متى وماذا يقال على الخاص والعام. فلا يمكن أن تتحاور مع أحدهم في أمور شخصية على العام، ولايمكن أن تعلن أمر هام على الخاص! هذه التفرقة ضرورية لأنها تتعلق بمصداقيتك على تويتر. أحياناً قد يكون ما تعلن عنه على الخاص لا يصلح للعام والعكس صحيح، فانتبه للفرق.

10. قم بتحذير مُتابِعيك قبل تغريداتك المُكثّفة أو المتخصصة

في بعض الأحيان، قد تقرر أن تنشر سلسلة من التغريدات المتتالية حول موضوع ما، لابد لك من أن تعلن للجمهور عن مثل هذه الخطوة وتخطرهم بها. هكذا، تقلل من مفاجأتهم بما لم يعلموه من قبل وتُعلمهم أن خطهم الومني قد يمتلأ بتغريداتك لبعض من الوقت!

 

 

Post By مينا ناجي (55 Posts)

Connect

التعليقات12 Comments

  1. sultan says:

    تم نشر التدوينة في موقع كشكول التقنية … شكراً على المقاله الرائعه

  2. كيف تزيد من شعبيتك على موقع “تويتر”؟ | تابعني says:

    […] المصدر هذه التدوينة نُشرت ضمن التصنيف مواضيع مختارة بواسطة تابعني. أضف الرابط الدائم إلى مفضلتّك. […]

  3. أفكار رائعة تؤسس لزيادة وعي الناس بإتيكيت إستخدام موقع تويتر.
    سلمت يداكم.
    مع تحياتي

  4. ARWA says:

    شكراً ع التدوينة القيمة ..

  5. سليمان says:

    اشكرك ..
    لكن المقولة التي تقول قبول المغرد ولا قبول التغريد صادقة على (الأغلب)
    لذا الأسماء المشهورة يتبعها الناس لا لتغريداتهم ودرجتها فقط ولكن متابعة هذه الشخصية تضفي على المتابع
    شيئا من تحديد الهوية (ان صح التعبير) !!
    فالناس يشاهدون من تتابع ويحكمون لك اوعليك بمن تتبع !!
    اذا أن من تتابع (هم ) جزء من شخصيتك تعرضها على الآخرين
    واحب ان اضيف على النقاط العشر ( ان جاز لي الإضافة ) هو : تجنب الإفراط في نقل الأخبار فلست (وكالة أنباء)
    وقد يكون ما تنقل خبرا هم اطلعوا عليه بالأمس !! وان نقلت فضع بصمتك على ماتنقل شراحا اوموافقة او اعتراض
    فأغلب الاخرين يهمهم تعليقك اكثر من الخبر نفسه ..!! وشكرا

  6. Abdulrhman Naaeem says:

    شكرا على المقالة الاكثر من رائعة …

  7. خالد الفهمي says:

    شي جميل…

  8. Ahmed Cool says:

    thank you شكرا على النصيحة

  9. فعلا نصائح هامة كنت اكثر من الأفراط بالرتويت و التغريد و افقد الكثير من المتابعين بسبب هذه الخطوة

تعليقك