سميرة الجندلي تكتب: التطور اللغوي و تبادل المعلومات في ضوء تكنولوجيا الاتصال الحديثة

كتبها · 23 October, 2011

بقلم: سميرة الجندلي*

لم تعد التكنولوجيا مجرد تقنية متداولة لدى الشارع بل اصبح لها تاثير مباشر في الخطاب الثقافي للمجتمعات العربية و صار هنالك سياق معرفي بالتوازي مع التكنولوجي ساهم في تقاطع النسق الثقافي.

لعلنا نلاحظ من وجهة نظر لسانية او معجماتية قوة تأثير مواقع التواصل الاجتماعي و  التكنولوجيا المعلوماتية في المعجم اللغوي من خلال ظهور لغة دخيلة اصبحت الاكثر تداولا بين الناس. كلمات انجليزية معربة من قبيل ” لايك” , ” شير” او ” ادمين” صارت الاكثر  شيوعا بين الشباب خلال عملية التواصل على الشبكة العنكبوتية ,اذ يكفي ان يضغط شخص  على زر ” لايك” ( اعجبني) او ” شير ” ( مشاركة) ليبلغ رسالة ما لمخاطبه او لاصدقائه.  و بذلك نلاحظ ان اللغة المتداولة اصبحت مبنية اكثر فاكثر على التكنولوجيا المعلوماتية مما ميزها بطابع اختزالي قائم على الاقتصاد اللغوي فصارت كبسة زر”لايك” تغنيك عن كتابة  رسالة إلكترونية طويلة لتبليغ موقف فكري او سياسي معين. من هنا نلاحظ أنّ علاقة التكنولوجيا بالثقافة  تتميز بالتبادل و التفاعل مما يجعلها  قائمة على التأثير والتأثر فكل منهما يضيف للآخر إبداعا وتميزا. فكما ان التكنولوجيا اصبحت لغة في حد ذاتها اخترقت السجل اللغوي الكلاسيكي و اثرت في الثقافة العربية من خلال مساهمتها في تحريك الثورات العربية الحالية و دعم التواصل نجد ,في المقابل, ان الثقافة تؤثر بدورها  في التكنولوجيا. فقد كانت الكلمة الفرنسية المعربة ” ديقاج” ( ارحل) التي مثلت شعارالثورة التونسية  متواترة الاستعمال داخل مواقع التواصل الاجتماعي و تركت طابعا خاصا لدى مستخدمي “الفايسبوك” و ” تويتر”.

من وجهة نظر تاريخية ساهم التزاوج القائم بين تكنولوجيا العصر والخطاب الثقافي في توسيع دائرة التواصل الانساني اذ كانت الجامعات و المعاهد في الماضي تمثل نقاط الالتقاء و الحوارات الفكرية , الاجتماعية و الثقافية بين الشباب اما الان فقد صارت الفضاءات الاجتماعية  فضاءات ارحب  لتبادل المعلومات  و كذلك للنضال السياسي و الدفاع عن الحريات و الحقوق المدنية.

ولربما جاز التساؤل، في هذا السياق، عن موقع الفضاءات الاعلامية الكلاسيكية في ظل الغزو الهائل لوسائل الاتصال الحديثة.. ترى هل  ان تكنولوجيا الاتصال الحديثة ستلغي دور الفضاءات الاعلامية الكلاسيكية؟ هل ان علاقتهما هي علاقة تلاحم و تكامل و توازن ام انها علاقة تقاطع و صعود لقوة إحداهما في مقابل تراجع قوة الأخرى؟

Connect

التعليقات1 Comment

  1. إشكالية ممتازة تخدم لغتناالعربية بامتياز و أوي تحضير دكتوراه في هاد المجال بتوفيق من الله تعالى.

تعليقك