المؤسسات القطرية على الشبكات الاجتماعية

كتبها · 26 May, 2011

 

هل جربت يوماً الوقوف في طوابير مؤسسة ما لتبدى رأيك أو لتقدم شكواك او لتستفسر عن خدمة؟ هل انتظرت يوماً على الهاتف محاولا الوصول إلى من يدلك على معلومة هامة ؟ كلها مواقف قد حدثت مع الكثيرين منا فحتى الامس القريب كانت الهواتف؛ وطوابير الاستعلامات والشكاوى هي السمة المميزة وقد تكون الوحيدة لخدمة الافراد والمراجعين في أي مؤسسة حكومية وخاصة. فقد كان الانتظار أمر وارداً؛ والضيق شعور مفهوم؛ وعدم التواصل شيء يحدث أحياناً؛ وبالنهاية عدم الولاء للشركة والمؤسسة شيء منطقي.

وبالرغم من أن العقد الماضي بدأ بنقرة على الكيبورد وانتشرت الثورة المعلوماتية وغزو الإنترنت فيها؛ لكن الألفية الثالثة فرضت «لوك» جديداً على قنوات تفاعل المؤسسات والشركات سواء الحكومية او الخاصة مع الجمهور لتضفي مزيد من الاهتمام وتغير مفاهيم العلاقة بين المؤسسة والاشخاص.

فالمتابع للمشهد” الفيسبوكى ” والتويتري” وهما من اهم الأدوات العنكبوتية صاحبة القدرة الأكبر والانتشار الأسرع، والتشبيك الشعبي الأقوى يجد ان البعض لازال يجد صعوبة كبيرة في محو ونسيان الماضي ولا يكاد يصدق عينيه او يستوعب عقله لما وصلنا اليه وما نحن عليه الان من تواصل؛ حتى اصبح البعيد عن هذه الشبكات تائه ومنفرد ومنبوذ في بعض الاحيان.

وقد أثبتت المؤسسات الاجتماعية والاعلام الجديد في قطر فعاليتها ومدى تأثيرها مع زيادة ارتباط العالم واشتباكه بالتقنيات وتفاعله معها بشكل سريع. وفي الآونة الأخيرة كان هناك الكثير من المناقشات حول مدى وكيفية إستفادة الشركات الكبرى من المواقع الاجتماعية؛ ومزيد من المناقشات حول قيمتها؛ وما نراه امامنا اليوم أنما يدل على بداية وعي الشركات والمؤسسات القطرية بأهمية هذه الشبكات ليس لأنها تمكنهم من الحديث عن خدماتهم والترويج لها فقط وإنما لقدرتها على فتح قناة تفاعلية بين الشركة وجمهور عريض من العملاء تمكنهم من الحوار والنقاش بشكل بناء ومثمر مما يؤدي الى تقوية العلاقة بين الطرفين.

وانتهزت المؤسسات القطرية سواء الحكومية او الخاصة الفرصة هنا لبناء قناة لخدمة المستهلكين والافراد عن طريق الشبكة فأصبحنا نرى هذه المؤسسات تجيب على جمهورها وتتفاعل معهم من خلال صفحاتها على تويتر وفيس بوك ويوتيوب بطريقة آنية.

اصبحت مؤسساتنا من خلال الشبكات الاجتماعية قادرة على الإصغاء إلى جمهورها والتعرف إلى رؤى وتوجهات الأسواق وتحسين خدماتها في الفضاء الرقمي الرحب؛ ففي عالمنا اليوم لا تكتفي الشبكات الاجتماعية بإضفاء لمسة إنسانية على العلاقة بين المؤسسة والافراد بل تعزز وجود قناة للتواصل ما ينتج عنه زيادة في ولاء جمهورها؛ وبالتالي من خلال تمكين الافراد والمستخدمين من التعبير عن رأيهم والتصريح بكلمتهم فإن ذلك يُمكن أصحاب المؤسسات والشركات من الاستماع لحاجات العملاء و التجاوب مع هذه الحاجات بشكل أكثر فاعلية

هل هناك أفضل من التواصل مع العملاء والجمهور مباشرة بالإصغاء إليهم وفهمهم وإلإجابة علي تساؤلاتهم!!!

وبين ابرز وأنجح المؤسسات القطرية على المواقع الاجتماعية خاصة تويتر والفيس بوك : المجلس الاعلى للاتصالات ؛ مؤسسة قطر؛وكهرماء؛ وكيوتل؛ وفودافون؛ وهيئة متاحف قطر؛ وجامعة قطر؛ و الخطوط الجوية القطرية؛ ومتحف الفن الحديث . وقد رأينا وسائل الاعلام التقليدية هي الاخري تنضم لركب التكنولوجيا الحديثة فنرى الآن وكالة الأنباء القطرية؛ و قناة الجزيرة؛ وجريدة الشرق القطرية؛ وجريدة العرب وغيرهم الكثير والكثير.

ومع استخدام العديد من المؤسسات للأنترنت ومجاراتها مواقع الشبكات الاجتماعية، وتطبيقات المحمول، تفاوتت كفاءة المؤسسات من الاستفادة  بهذه التقنيات الحديثة، من ترى في رأيك أكثر الجهات والمؤسسات كفاءة في توظيف التكنولوجيا الرقمية في تعاملاتها وأكثرها تفاعلاً وسرعة على مواقع الشبكات الاجتماعية من الفيس بوك وتويتر ؟

ما المؤسسات التي تتطلع إلى رؤيتها على الفيس بوك وتويتر ولينك إن ؟ كيف كانت تجربتك في الماضي ومقارنتها باليوم بعد التواجد القوى على الشبكات الاجتماعية؟

لقد قلبت الشبكات الاجتماعية الموازين وغيرت المعادلة وننتظر انضمام باقي المؤسسات القطرية الى ركب مجتمعاتنا الصغيرة على الشبكة بعد ان اثبتت هذه التجربة بحق نجاحها وحققت الهيئات والمؤسسات التي انضمت للشبكات الاجتماعية نجاح فاق التوقعات.

Post By نانسي السيد (55 Posts)

Connect

التعليقات9 Comments

  1. سوزان نور الدين says:

    فعلا لقد حققت المؤسسات القطريه طفره فى الخدمات المعلوماتيه بسبب المشاركه بين المؤسسه والجمهور للتمكن من التواصل بين الافراد نرجو لكم مزيد من النجاح والتقدم

    • نانسي السيد says:

      بالفعل اخت سوزان نور الدين : حققت المؤسسات القطرية طفرة بمشاركتها فى الشبكات الاجتماعية وحجم التفاعل مع هذه المؤسسات من قبل الجمهور زاد بشكل كبير ؛ وكله سيعود الى افراد المجتمع فى النهاية

  2. sameh says:

    التكنولوجيا المعلوماتية سهولة ويسر فائقين في الامس القريب كانت تضيع الساعات وتهمل الأوقات مع كل خدمة نحاول ان نحصل عليها من اي مؤسسة حكومية كانت او غير حكومية ولكن الان ثورة المعلومات والاتصالات سخرت نفسها بشكل سريع لراحة الانسان ولاكتسابه مزيد من الوقت لفعل اشياء أخري اكثر إفادة ولو نظرنا لما هو اكثر إفادة للانسان نجده في الاصل هو هذه الثورة المعلوماتية التي تنجز اي عمل في القليل من الوقت وظل الانسان هو الوحيد المستفيد من هذه الثورة في راحته واعطائه مزيد من الوقت لما يستطيع ان يبدع فيه في جميع مجالات الحياة الاخري

    • نانسي السيد says:

      اوافقك الرأى استاذ سامح

      سٌخرت التكنولوجيا ولازالت فى خدمة الافراد لتسهيل حياتنا واصبحت المجتمعات الصغيرة على الشبكات الاجتماعية اكبر اتساعا والجمهور اصبح افضل وعيا

      ان رؤية مؤسساتنا الحكومية والخاصة على مواقع الشبكات الاجتماعية يدل على حرصها على التواصل مع الجمهور ومحاولة التقرب منه ومعرفة مشاكله وتوعيته بخدماتها وعجبنى حجم التفاعل فى بعض المؤسسات ولازالت بعض المؤسسات الاخرى تحاول التفاعل والنمو من الاجل الوصول للجميع
      فنرجو ان نرى المزيد من المشاركة من باقى المؤسسات الاخرى لتحزو حزوها

  3. نانسي السيد says:

    thanks alot ray ban sunglasses
    i apperciate , hope u keep in touch always

  4. شادى مكرم says:

    اشاركم الراى فى ان التكنولوجيا قد اصبحت المحور الاول والاهم بين جميع الوسائل الاخرى للوصول للعملاء و ايضا للمعلومات ولكنى اعتقد بان العملاء يستفيدون جيدا من هذة التكنولوجيا فى الحصول على كل المعلومات بدلا من الانتظار الظيل للحصول على هذة المعلومات من الشركات نفسها ولكن للاسف لا تستفيد الكثير من هذة الشركات من رجع الصدى المتاح لها من التواصل المباشر مع العملاء وقليلا ما تستخدمها فى تصحيح او تعديل او تحديث مسارها لخدمة العميل النهائى

    • نانسي السيد says:

      شكراً استاذ شادى
      ارى ان الكثير من الشركات استغلت التواصل مع عملائها على الشبكات الاجتماعية فى اجراء البحوث التى كانت تنفق فيها الاموال الطائلة لمعرفة رضى العميل و مدى معرفته بخدماتها واحتياجاته؛
      فاصبح يتوافر لدى الشركات امكانية الوصول واجراء استطلاعات الرأى والتفاعل المباشر مع الجمهور مما يعود اليها بالنفع فى تحسين صورة علامتها التجارية ؛ صحيح لم تعى جميع الشركات هذا لكن بدأت الكثير والكثير فى استغلال الشبكات الاجتماعية وخوض التجربة.

  5. احمد عبد العزيز says:

    لقد سهلت التكنولوجيا الحديثه التواصل بين الافراد والمؤسسات حيث جعلت العالم قرية صغيرة,بمجرد نقرة علي الكيبورد يصل الفرد الي ما يريد من معلومات او خدمات او حتي يبدي راية في اي موضوع وهو جالس بمنزله او بمكتبه في العمل. فدولة قطر تتميز بأنها تهتم جدا بوسائل التكنولوجيا في كافة المجالات لتتيح لجميع الافراد التواصل بسهوله ويسر وبسرعه فائقه.فإلي مزيد من التقدم التكنولوجي

  6. محمد محمود says:

    يقول فوكوياما ذات يوم نهايةا لتاريخ واليوم نقول نحن نهاية الجغرافيا

تعليقك