تكنولوجيا التنميط..وانفصام الشخصيات الإلكترونية!

كتبها · 5 December, 2010

تخيل لو أن الإنترنت أصبحت كمطعم الوجبات السريعة! تدخل إلى المطعم  وبدلاً من أن يقابلك النادل بابتسامة عريضة وقائمة طويلة من الأطعمة الشهية، يخبرك أنه يعرف طعامك المفضل وأنه معد لك سلفاً على مائدتك المفضلة في الركن المفضل لك هناك مثل كل مرة. فالمطعم قد حدد “شخصيتك” بناءً على نوع طعامك المفضل، بل وحتى ساعات قدومك إلى المطعم، ونوعية أصدقائك. أليس هذا أمر يدعو إلى الراحة والاطمئنان طالما قررت زيارة المطعم بكامل إرادتك وعن اقتناع؟

في عالم الإنترنت، ربما لن تكون إجابتك ب”نعم”، فها هي تكنولوجيا التنميط Profiling Technology  تعود مجدداً للظهور على الساحة، خاصة بعد إعلان شركتي كيندسايت وفورم الأمريكيتين (في مقال شائق في صحيفة الوول ستريت) عزمهما على تقديم خدمات “التحقق الدقيق لحزمة البيانات Deep Packet Inspection” وهي التي ستتيح لجميع المعلنين على الإنترنت من تشخيص سلوك مستخدميهم والتوجه بإعلاناتهم إلى النوعية المثلى من جمهورهم المستهدف.

ما الجديد إذاً؟ فكلنا نعرف أن معظم ما نراه من إعلانات إلكترونية لهو معتمد في الأساس على اختيار المواقع المناسبة لمحتوى الإعلان الموضوع. الجديد – كما تؤكد الشركتان – أن ذلك التنميط سوف يتم بموافقة المستخدمين (من خلال حوافز) ولن يوضع المستخدم الإلكتروني في خانة نوعية واحدة من الآن فصاعداً، إذ لا تعتمد خدمات حزمة البيانات على نظرة أحادية للمستخدم، ولا فقط على المواقع التي يزورها باستمرار، بل  تستخدم وسائل تتبع إلكترونية تُمكن من تحديد شخصيات إلكترونية مستقلة لكل مستخدم، فمثلاً في الصباح، قد تكون شخصيتك الإلكترونية ثقافية – من خلال قراءتك للصحف أونلاين – وفي المساء، قد تتخذ شخصيتك الإلكترونية منحى أقل جدية، من خلال دخولك لمواقع تسلية أو ألعاب أو أفلام. ولكن الثمن هو أن كلتا شخصياتك الإلكترونية سوف تستقبل إعلانات إلكترونية مختلفة في الحالتين، وهكذا، فإن تعرضك الإعلاني سوف يتضاعف بناء على عدد شخصياتك الإلكترونية.

ما رأيك في مثل هذه الخطوة، وما رأيك في تشخيص مستخدم الإنترنت بهذه الطريقة؟ وهل ترى في تكنولوجيا التنميط خطوة إيجابية لجعل المحتوى الإعلاني أكثر ملائمة لمستقبليه أم تراها خطوة قد تؤدي إلى الحد من خصوصوية المستخدم وحقه في تعدد الاهتمامات دون أن يؤدي ذلك إلى تضاعف حصته من المادة الإعلانية؟ وهل تعتقد أنه اعتماد تكنولوجيا التنميط على ما يشبه الانفصام بين الشخصيات الإلكترونية للشخص الواحد أمر سوف يكلل بالنجاح؟

Post By مينا ناجي (55 Posts)

Connect

مصنفة ضمن التكنولوجيا



التصنيفات ,

التعليقات3 Comments

  1. […] This post was mentioned on Twitter by ictQATAR, Rami Mansour. Rami Mansour said: RT @ictQATAR: تكنولوجيا التنميط..وانفصام الشخصيات الإلكترونية! http://bit.ly/h68ocW […]

  2. hanane says:

    yarit t”da mawadi3 akta

  3. hanane says:

    yarit t3rdo mawadi3 aktar

تعليقك