هل تخلى جيل النت عن خصوصيته أونلاين؟

كتبها · 11 August, 2010

انقر على الصورة لمشاهد الاعلان

فى عالم الانترنت ..خصوصيتك مسؤوليتك

أصبح الإنترنت الوسيلة المثلى للتخاطب والتحاور لدى جيل الشباب سواء للبحث عن معلومات أو طلب خدمة أو التعرف على ثقافات أخرى، فهو عالم مثير وساحر يعج بكم هائل من المعلومات التي لا حصر لها، وتشير الإحصائيات إلى أن كم المعرفة البشرية يتضاعف كل خمس أو عشرة سنوات على نحو ما كان يستغرق آلاف السنين في العصور الماضية ويرجع ذلك إلى فضل الثورة المعلوماتية التي سببتها الإنترنت.

ولكن مع انتشار مواقع التعارف الاجتماعي في الآونة الأخيرة وزيادة زوارها على اختلاف أعمارهم وتوجهاتهم، وجد الهاكرز وقراصنة الإنترنت في هذه المواقع ملاذاً لتحقيق أغراضهم وجرائمهم حيث يقر الخبراء أن مثل هذه المواقع هي من أهم أهداف القراصنة نظرا لما تتمتع به من طبيعة حميمية تجعل مستخدميها يتبادلون المعلومات الشخصية دونما تفكير فيما قد ينتج عن ذلك من مخاطر.

والسؤال هنا: هل تخلى جيل الانترنت من الشباب عن خصوصيته اونلاين دونما أن يفهم أو يقدر عواقب ذلك، حيث صار الكثيرون من هؤلاء الشباب يتبادلون صورهم وتفاصيل حياتهم الشخصية على الفيس بوك وغيره من مواقع التعارف الاجتماعي ولا يرون ما يمنعهم من فعل ذلك؟ ألم يدرك هؤلاء الشباب أنهم قد يلدغون يوما ما جراء البوح عن بياناتهم وتفاصيل حياتهم الخاصة على مثل هذه المواقع الاجتماعية خاصة في حال تقدم أحدهم لنيل وظيفة مرموقة أو منصب حساس؟

فحسب ما يقول ترودي ستينفيلد المدير التنفيذي لمركز التطور الوظيفي في جامعة نيويورك أن كل مكان أسافر إليه أجد أن شركات التوظيف تقوم بمطالعة مواقع الشبكات الاجتماعية للتحري عن المتقدمين لديها، لذا اشعر بالقلق تجاه  هؤلاء الشباب الذين لا يدركون خطورة مشاركة بياناتهم الشخصية وقصصهم الخاصة على مثل هذه المواقع. وأضاف تخيل انك قمت بتبادل شيء ما مع 200 أو 300 شخص من أصدقائك على إحدى شبكات التعارف الاجتماعي، فبلا شك يفترض بذلك أنك قمت بمشاركة هذا الشيء مع العالم اجمع.

وسعياً منه لتوعية الشباب وغيرهم من مستخدمي الإنترنت ومواقع التعارف الاجتماعي على وجه الخصوص حول الإجراءات الوقائية التي يتوجب إتباعها عند التعامل مع هذه المواقع ، أطلق المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (ictQATAR) حملة إعلامية جديدة تحت عنوان “في عالم الإنترنت.. خصوصيتك مسؤوليتك“.

وينوه الإعلان الجديد الذي يعرض حالياً على شاشات تليفزيون قطر إلي أن الانترنت عالم أشبه بالعالم الحقيقي حيث ينطوي على الخير والشر والنافع والضار شأنه في ذلك شان الحياة الحقيقية، لذا يتوجب على مرتادي الإنترنت ومواقع التعارف الاجتماعي أخذ الحيطة وتوخى الحذر في ظل التمتع بمزايا الإنترنت بوصفه مكاناً للتعلم واللعب والتسلية والتواصل مع الأصدقاء. فكما تحرص في حياتك الحقيقية على ألا يطلع على خصوصيتك إلا من تسمح لهم من المقربين إليك ، فينصح الإعلان المستخدم بعدم الكشف عن بياناته وصوره الشخصية لغير أصدقائه في هذا العالم حتى لا يتم استغلالها من قبل إناس آخرين في عمليات الاحتيال التي تتم عبر الشبكة. ويلفت الإعلان انتباه المستخدم إلى أن مقدار الخصوصية يقررها الفرد ذاته والمستخدم للإنترنت لذا تأكد من استخدام أدوات التحكم بالخصوصية الموجودة على صفحتك لضمان صون بياناتك الخاصة ولا تتواني في الإبلاغ عن أي خطر تراه لتحمى نفسك وغيرك واعلم أن ” في عالم الانترنت.. خصوصيتك مسؤوليتك”.

لمشاهدة الإعلان انقر على الرابط التالي:  http://www.youtube.com/watch?v=tC-D_yNMqAU

Post By زكريا فوزي (39 Posts)

Connect

تعليقك